الهند الصينية الفرنسية

الوصف

استعداداً لمؤتمر السلام الذي كان متوقعاً أن يتبع الحرب العالمية الأولى، أَسستْ وزارة الخارجية البريطانية في ربيع عام 1917 قسماً خاصاً أُوكِلت إليه مهمة إعداد خلفيات تاريخية يمكن للمبعوثين البريطانيين الاستنارة بها أثناء المؤتمر. الهند الصينية الفرنسية هي رقم 78 في سلسلة تتكون من أكثر من 160 دراسة أنتجها القسم، وقد نُشر أغلبها بعد ختام مؤتمر السلام بباريس عام 1919. كانت الهند الصينية الفرنسية تتكون من مستعمرة كوتشينتشينا (الجزء الجنوبي الأقصى من فيتنام الحالية) ومحميات تونغ كينغ (أي تونكين، أو الجزء الشمالي من فيتنام) وأنَّام (وسط وجنوب فيتنام ما عدا الجزء الذي تشغله مستعمرة كوتشينتشينا) وكمبوديا وأجزاء من لاوس الحالية وأرض كَوَنغ تشاو وان (غوانغ زووان) الصينية المُستأجرة. يغطي الكتاب الجغرافيا الطبيعية والسياسية والتاريخ السياسي والأحوال الاجتماعية والسياسية والأوضاع الاقتصادية. يشير القسم المخصص للجغرافيا إلى أهمية النهرين الرئيسيين، النهر الأحمر ونهر ميكونغ، والخط الساحلي الطويل. وقد قُدِر تعداد السكان بـ16.6 مليون نسمة، منهم 80 في المئة تقريباً من الأناميين (أي الفيتناميين)، بينما تضمنت النسبة الباقية كمبوديين وصينيين وتايلانديين وأفراداً من المجموعات الأخرى الأصغر حجماً. يُلمح القسم التاريخي باقتضاب إلى المملكتين القديمتين، الخْمِيرية والأنامية، ولكنه يُركَّز بشكل رئيسي على القرن التاسع عشر، حينما توغل الفرنسيون في المنطقة وتنافسوا مع الصين وسيام (تايلاند الحالية) سعياً لبسط النفوذ. اعتمد الاقتصاد في الهند الصينية الفرنسية على الزراعة بشكل كبير وكان الأرز محصول التصدير الرئيسي. تشير الدراسة إلى أن "السكان الأصليين للهند الصينية كانوا قد قبلوا حكم الفرنسيين بهدوء ظاهري، على الرغم من نشوب اضطرابات من آنٍ لآخر في أنام وتونغ كينغ مما يُظهِر أن الاضطراب والفتن كانا يُحاكان تحت السطح".

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

مكتب قرطاسية صاحبة الجلالة، لندن

العنوان باللغة الأصلية

French Indo-China

نوع المادة

الوصف المادي

78 صفحة ؛ 22 سنتيمتراً

ملاحظات

  • من سلسلة: كتيبات السلام

المجموعة

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 11 سبتمبر 2017