مقدمة عن مستعمرات غِيانا

الوصف

استعداداً لمؤتمر السلام الذي كان متوقعاً أن يتبع الحرب العالمية الأولى، أَسستْ وزارة الخارجية البريطانية في ربيع عام 1917 قسماً خاصاً أُوكِلت إليه مهمة إعداد خلفيات تاريخية يمكن للمبعوثين البريطانيين الاستنارة بها أثناء المؤتمر. مقدمة عن مستعمرات غِيانا هي رقم 134 في سلسلة تتكون من أكثر من 160 دراسة أنتجها القسم، وقد نُشر أغلبها بعد ختام مؤتمر السلام بباريس عام 1919. تتناول الدراسة ثلاث مناطق واقعة بالساحل الشمالي لأمريكا الجنوبية هي غيانا الفرنسية وغيانا الهولندية (سورينام الحالية) وغيانا البريطانية (غيانا الحالية). وتتكون الدراسة من جزأين. يتناول الجزء الأول "التاريخ المبكر" للمنطقة، الذي يتضمن رحلةً للسير والتر رالي عام 1595 بحثاً عن مدينة إلدورادو الأسطورية وتأسيس مستوطنة هولندية على ضفاف نهر إيسيكويبو عام 1616 وتأسيس مستعمرات هولندية وبريطانية وفرنسية لاحقة. ويتناول الجزء كذلك الحروب الإنجليزية-الهولندية التي اندلعت خلال الفترة ما بين 1665-1667 و1672-1674، والتي تُشير الدراسة إلى أنها أدت إلى "تدمير وخراب جميع مستعمرات غيانا." أما التاريخ اللاحق لتلك الفترة فتتناوله ثلاث دراسات أخرى في السلسلة وهي غيانا البريطانية (الدراسة رقم 135) وغيانا الهولندية (الدراسة رقم 136) وغيانا الفرنسية (الدراسة رقم 137). الجزء الثاني من هذه الدراسة عبارة عن وصف مُقارن للأوضاع الاقتصادية في المستعمرات الثلاث. فهو يصفها في غيانا الفرنسية باعتبارها "غير مرضية"، ويشير إلى أن استخدام المنطقة لتكون مستعمرة يُرسل إليها المجرمون لقضاء عقوباتهم لم يساهم في عملية تطوير البنية التحتية الاقتصادية والمادية للمستعمرة. كانت الأوضاع في غِيانا الهولندية وغِيانا البريطانية أفضل حالاً نوعاً ما، وذلك لاعتمادهما على إنتاج المنتجات الزراعية ومنتجات الغابات وتصديرها. نالت غيانا البريطانية استقلالها عام 1966، بينما استقلَّت غيانا الهولندية عام 1975. أما غيانا الفرنسية فهي أحد أقاليم ما وراء البحار الفرنسية.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

مكتب قرطاسية صاحبة الجلالة، لندن

العنوان باللغة الأصلية

Introduction to the Guiana Colonies

نوع المادة

الوصف المادي

24 صفحة ؛ 22 سنتيمتراً

ملاحظات

  • من سلسلة: كتيبات السلام

المجموعة

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 24 مايو 2017