داهومي

الوصف

استعداداً لمؤتمر السلام الذي كان متوقعاً أن يتبع الحرب العالمية الأولى، أَسستْ وزارة الخارجية البريطانية في ربيع عام 1917 قسماً خاصاً أُوكِلت إليه مهمة إعداد خلفيات تاريخية يمكن للمبعوثين البريطانيين الاستنارة بها أثناء المؤتمر. داهومي هي رقم 105 في سلسلة تتكون من أكثر من 160 دراسة أنتجها القسم، وقد نُشر أغلبها بعد ختام مؤتمر السلام بباريس عام 1919. كانت داهومي (بنين الحالية) مملكة إفريقية ظهرت على الأرجح في الربع الثاني من القرن السابع عشر. وأصبحت المملكة خاضعة للحماية الفرنسية عام 1892. وفي عام 1904، أصبحت مستعمرة فرنسية، فكانت جزءاً من الحكومة العامة لمنطقة غرب إفريقيا الفرنسية. يُغطي الكتاب الجغرافيا الطبيعية والسياسية والتاريخ السياسي والأوضاع الاقتصادية. أما الأوضاع الاجتماعية والسياسية فتغطيها الإصدارة رقم 100 من السلسلة، وهي غرب إفريقيا الفرنسية. تناقش الدراسة ترسيم حدود مملكة داهومي مع مستعمرة لاغوس البريطانية (نيجيريا الحالية) إلى الشرق وتوغولاند (التي كانت مستعمرة ألمانية حينذاك) إلى الغرب. تصف الدراسة بإيجاز الجماعات الإثنية الأساسية التي كانت تعيش بالبلاد، بما في ذلك شعوب فونغ (فون) ومينا وأجا (أدجا) وناغو وماهي وباريبا ودندي وهوسا وفولب (فولاني). وتقدِّر الدراسة إجمالي عدد السكان بالمستعمرة بما يقرب من 900,000 شخص. ويناقش القسم الذي يتناول الأوضاع الاقتصادية الإمكانيات الاقتصادية للمستعمرة، استناداً إلى ثروتها الزراعية واحتمالات زيادة إنتاجية زيت النخيل والكاكاو والمطاط ومنتجات أخرى. كذلك تذكر الدراسة أن كوتونو هي الميناء الرئيسي للمستعمرة، حيث تربطها خطوط السفن البخارية بِموانئ لو هافر ومارسيليا وهامبورغ وليفربول. أصبحت داهومي جمهورية داهومي حينما استقلت في 1 أغسطس لعام 1960، وغيَّرت اسمها إلى بنين عام 1975.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

مكتب قرطاسية صاحبة الجلالة، لندن

العنوان باللغة الأصلية

Dahomey

المكان

نوع المادة

الوصف المادي

45 صفحة ؛ 22 سنتيمتراً

ملاحظات

  • من سلسلة: كتيبات السلام

المجموعة

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 19 يوليو 2017