جسور سانماي-باشي في أوينو

الوصف

تصور هذه الـنيشيكي-إي (مطبوعة رواسم خشبية يابانية متعددة الألوان تعود في أصلها لحركة أوكييو-إي التشكيلية) سيدات جميلات يسرن ذهاباً وإياباً أمام جسور سانماي-باشي ("ثلاثة جسور تقع جنباً إلى جنب") في أوينو-هيروكوجي، إيدو (طوكيو الحالية). يمكن رؤية أشجار الكرز بالحدائق المحيطة بمعبد كاني-جي على مرمى البصر. اشتهر معبد كاني-جي بأنه أفضل بقعة للتمتع برؤية أزهار الكرز في مدينة إيدو، وحتى الآن يذهب الكثيرون لزيارته في موسم تفتح أزهار الكرز. تظهر في المقدمة الجسور الثلاثة جنباً إلى جنب. السيدات يتنزهن وهن يرتدين ملابس تتلألأ بأنساق من أزهار الكرز. ويظهر اسم الرسام "إيشي" بالجانب السفلي الأيسر من كل مطبوعة. ولد تشوبونساي إيشي (هوسودا إيشي، 1756-1829) لأسرة من الأتباع المباشرين للشوغونية. عاصر إيشي في شبابه توكوغاوا إييهارو، وهو الشوغون العاشر. وتعلم إيشي الرسم على يد كانو ميتشينوبو، وهو رسام للشوغونية، ويقال أن إييهارو هو من منحه لقبه الفني "إيشي". بدأ إيشي يرسم وفقاً لحركة أوكييو-إي التشكيلية في نهاية الثمانينيات من القرن الثامن عشر، عندما كان يعمل خادماً للشوغون. في عام 1789، عند بلوغه سن الـ34، استقال إيشي من منصبه وركّز بقية حياته على الرسم على طريقة أوكييو-إي. وقد برع في رسم السيدات الفاتنات.

آخر تحديث: 25 إبريل 2014