اللعبة الجغرافية للجمهورية الفرنسية

الوصف

ابتكر ج.ن. ماوبورن، وهو أستاذ جغرافيا سابق في باريس، هذه "اللعبة الجغرافية للجمهورية الفرنسية" تكريما لحكومة المؤتمر الوطني خلال الثورة الفرنسية. تنطوي لعبة ماوبورن على السفر في جميع أنحاء فرنسا الجمهورية، التي كانت مقسمة إلى 83 "دائرة"، وهي الوحدة الجديدة للإدارة الإقليمية التي قدمتها الثورة لتحل محل المقاطعات التاريخية الكبرى. تبين كل مساحة على الخريطة دائرة مختلفة بعاصمتها الإدارية، أو المكان الرئيسي. يتحرك اللاعبون عكس اتجاه عقارب الساعة على اللوحة من إدارة إلى أخرى، إلى أن ينتهي الأمر بهم على جزيرة كورسيكا في البحر المتوسط، والتي تكسوها كلمات "الحرية" و"المساواة" وتتوجها قبعة فريجية تتعلق على رمح. كما تصور لوحة اللعبة، في الزاوية اليسرى العليا، خريطة مدرجة لمستعمرة فرنسا في الكاريبي، ساينت دومينجيو، والعديد من الديوك الغالية، والتي حولتها الثورة إلى صورة قومية شعبية.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

شيه باسيه، باريس

العنوان باللغة الأصلية

Jeu géographique de la République Française

المكان

نوع المادة

الوصف المادي

83 خريطة، تلوين يدوي، على ورق 55 × 80 سنتيمتر

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 10 ديسمبر 2014