اللورد ليتون والحرب الأفغانية

الوصف

يُعد اللورد ليتون والحرب الأفغانية نقداً لاذعاً للسياسة تجاه أفغانستان التي طبقها إدوارد روبرت بولوير-ليتون، الحاكم العام للهند، الذي كان له نصيب الأسد في إثارة الحرب الأنغلو-أفغانية الثانية. كان ليتون شاعراً وروائياً ودبلوماسياً، وقد عينه رئيس الوزراء المحافظ بنيامين دزرائيلي حاكماً عاماً في عام 1876. خشي ليتون على ما يبدو من انتشار النفوذ الروسي في آسيا الوسطى. بدأ ليتون الغزو الأفغاني من الهند البريطانية باستخدام قوة أنغلو-هندية بهدف استبدال أمير أفغانستان، شير علي، الذي أشيع عنه أنه موالٍ للروس، بحاكم أكثر ولاءاً لبريطانيا. ينتقد الكتاب، الذي نشره في عام 1879 ويليام جوزيف إيستويك، المسؤول رفيع المستوى في شركة إيست إنديا، أخطاءاً في الحقائق والتقدير ارتكبها ليتون في سبيل تطبيق سياسته "الهجومية" تجاه أَفْغانستان. اتهم إيستويك ليتون بتضليل البرلمان والرأي العام البريطاني بشأن الوضع في البلاد، والمبالغة في التهديد الذي كان يُشكله شير علي، والتقليل من أمد وضراوة المقاومة التي كان من المرجح أن تثيرها الحرب، وتجاهل التفاههمات الدبلوماسية مع روسيا، وإفساد التقدم الذي بدأ في الهند، حيث اعتبر إيستويك الحُكم البريطاني بمثابة قوة لفعل الخير. تحقّقتْ العديد من توقعات إيستويك المتشائمة بشأن الحرب، حيث استمر الصراع لفترة طويلة حتى خريف عام 1880، مع تصاعد الثمن السياسي والمالي والإنساني للحرب.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

أر.جيه. ميتشل وأولاده، لندن

العنوان باللغة الأصلية

Lord Lytton and the Afghan War

نوع المادة

الوصف المادي

90 صفحة ؛ 22 سنتيمتراً

المَراجع

  1. David Washbrook, “Lytton, Edward Robert Bulwer-, first earl of Lytton (1831–1891),” Oxford Dictionary of National Biography (Oxford: Oxford University Press, 2004).

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 30 سبتمبر 2016