بلاد الرافدين

الوصف

استعداداً لمؤتمر السلام الذي كان متوقعاً أن يتبع الحرب العالمية الأولى، أسست وزارة الخارجية البريطانية في ربيع عام 1917 قسماً خاصاً مسؤولاً عن إعداد معلومات أساسية ليتم استخدامها من قِبل المبعوثين البريطانيين إلى المؤتمر. بلاد الرافدين هي الدراسة رقم 63 ضمن سلسلة تتكون من أكثر من 160 دراسة أنتجها هذ القسم، وقد نُشر أغلبها بعد ختام مؤتمر السلام بباريس عام 1919. تصف الدراسة بلاد الرافدين بأنها منطقة غير محددة المعالم تتكون من "منخفض عظيم ينحدر في الاتجاه الجنوبي الشرقي من الركن الشمالي الغربي لسوريا وجبال أرمينيا نزولاً إلى رأس الخليج الفارسي،" وهي المنطقة التي تُقابل تقريبًا العراق الحالية، بالإضافة إلى أجزاء صغيرة من سوريا الحالية وتركيا وإيران. يناقش الفصل الأول الجغرافيا الطبيعية والسياسية. يُغطي الفصل الثاني التاريخ السياسي، مع التشديد على فترة الاحتلال التركي من 1638 إلى 1914. بينما يُناقش الفصل الثالث الأحوال الاجتماعية والسياسية، أما الأحوال الاقتصادية فتتم مناقشتها في الفصل الرابع. فى أعقاب انهيار الإمبراطورية العثمانية بنهاية الحرب العالمية الأولى، منحتْ عصبة الأمم بريطانيا الوصاية على بلاد الرافدين، التي أصبحت دولة العراق في 11 نوفمبر، 1920. منحت بريطانيا مملكة العراق استقلالها في 1932.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

مكتب قرطاسية صاحبة الجلالة، لندن

العنوان باللغة الأصلية

Mesopotamia

نوع المادة

الوصف المادي

134 صفحة : رسوم إيضاحية ؛ 22 سنتيمتر

ملاحظات

  • من السلسلة: كتيبات السلام.

المجموعة

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 24 مايو 2017