القضية الشرقية في أوروبا وآسيا

الوصف

في أواخر القرن التاسع عشر، انتاب القلق السياسة الأوروبية حيال ما صار يُعرف بـ"القضية الشرقية"، في إشارةٍ إلى مصير الإمبراطورية العثمانية التي كانت قد بلغت وقتها الستمائة عام. تقلصت الإمبراطورية التي كانت تشغل العمق العثماني المتمثِّل في الأناضول (تركيا حاليًا)، بالإضافة إلى معظم أنحاء الشرق الأوسط العربي وشبه جزيرة البلقان تقلصًا كبيرًا بحلول عام 1886 نتيجة للحروب التي نَشبت مع القوى الأوروبية، وروسيا بالأخص، وثورات الشعوب الخاضعة للحكم العثماني. تُظهِر هذه الخريطة، التي نُشرت في لندن وترجع إلى العام 1886، الإمبراطورية التركية مكونة أساسًا من ألبانيا وتراقيا وكريت والأناضول وأجزاء من العالم العربي، وبالأخص العراق والسعودية الحاليَين. كما تُظهِر السكك الحديدية والطرق وخطوط التلغراف والممرات الجبلية وارتفاعاتها بالقدم (قدم واحد = 30.5 سنتيمتر) وقمم السلاسل الجبلية، بالإضافة إلى جميع الخصائص الجغرافية ذات الأهمية العسكرية. تُدرِج الجداول الموجودة في أسفل الخريطة أهم الديانات في العالم وعدد معتنقيها، والدول الرئيسة المَعنيّة بالقضية الشرقية ومساحات أراضيها وسكانها وحجم جيوشها في أوقات السلم والحرب. الدول المذكورة هي المملكة المتحدة والإمبراطورية النمساوية ـ المجرية واليونان وروسيا وتركيا والصين والهند (كانت جزءًا من الإمبراطورية البريطانية حينها) وبلاد فارس (إيران حاليًا).

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

مؤسسة ستانفورد الجغرافية، لندن

العنوان باللغة الأصلية

The Eastern question in Europe and Asia

نوع المادة

الوصف المادي

خريطة واحدة : مثبتة على كتان، ملونة ؛ 42 × 68 سنتيمتر

ملاحظات

  • مقياس الرسم حوالي 1 بوصة إلى 7,000,000 قدم

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 20 يوليو 2015