نسخة مختصرة للخريطة الجغرافية في البلاط الداخلي لأسرة تشينغ

الوصف

يعود هذا العمل لليو يان، الذي يُسمى أيضاً دَهتشى، وهو باحث في التاريخ والجغرافيا وعلم الفلك عاصر منتصف وأواخر عهد أسرة تشينغ. أنتج ليو يان وساهم في عدد من الأعمال في مجال الجغرافيا، بما في ذلك جي يوان بيان (قاموس أسماء الملوك) ولي داي دي لي يان غي تو (الأطلس الجغرافي التاريخي للأُسَر)، ولي داي دي لي جي يوَّنْ بيان جين شي (معجم الأسماء الجغرافية المزود بتوضيحات جديدة). على الرغم من ظهور معظم أعمال ليو يان تحت اسم معلمه، الجغرافي الشهير لي تشولو (1769–1841)، إلا أن مساهمة ليو يان في العلم تعدُّ غير قابلة للتشكيك. استخدم ليو يان عملاً كتبه عمه ليو تشونغ رو، الذي كان طالباً أيضاً عند لي تشولو، لينتج هذه النسخة بحجم أصغر، حيث نُشِرت في العام الرابع عشر (1834) من حُكْم الامبراطور دوغوانغ (حَكَم من 1821–1850) وكُتِب عليها هوانغ تشاو ناي فو يو دي تو سو مو بن (نسخة مختصرة للخريطة الجغرافية في البلاط الداخلي لأسرة تشينغ). يتكون العمل من ثلاثة أجزاء. يتكون الجزء الأول من نوادر تاريخية حول الأسرة ويتناول الجزء الثاني الأرض الصالحة للزراعة ولوائح الضرائب والعادات ويُبرز الجزء الثالث خرائط للممرات المائية. تظهر خرائط مبسطة للعالم قبل صفحة العنوان وبعدها. يوجد نقش في البداية كتبه وونغ تونغ (1830–1904)، وهو عالم كونفوشيوسي وعضو في أكاديمية هانلين أصبح فيما بعد وزيراً لوزارة المالية والأشغال العامة والحربية. نَسَخ وونغ تونغ العمل، مع الشروح، عندما كان يعمل مؤلفاً في هانلين. كان هذا بعد وقت قصير من الغزو الأنغلو فرنسي للصين في 1858–1860، وهو الحدث الذي ركَّز الاهتمام على جغرافيا شينجيانغ والأنشطة الدبلوماسية المتعلقة بالحدود مع القوى الخارجية الأربعة الرئيسية (بريطانيا العظمى وفرنسا والولايات المتحدة وروسيا). يقدم العمل معلومات حول مواقع الجبال والأنهار والثكنات الواقعة في أماكن استراتيجية. من المثير للاهتمام أيضاً وجود مناقشات التجارة والمفاوضات المتعددة بين الصين والحكومات الأجنبية. كُتبت التوضيحات بالألوان الأحمر والأسود والأصفر والأخضر، مع ملاحظة، على سبيل المثال، مكتوب فيها "التجارة مع تايوان" وذك بجانب المكان المسمَّى لويرمن، وهو ميناء بحري في تاينان، تايوان. عندما أصبح وونغ تونغ معلماً للإمبراطور غوانغشو، استَخدم هذه المخطوطة لإرشاد الإمبراطور حول المفاوضات المتعلقة بحماية الحدود.

آخر تحديث: 26 إبريل 2017