تيتوسفيل، بنسلفانيا، 1896

الوصف

تُظهِر هذه الخريطة البانورامية تيتوسفيل، بنسلفانيا، كما كانت تبدو في عام 1896. تُعرف تيتوسفيل، الواقعة غرب بنسلفانيا، بأنها المكان الذي بدأت فيه صناعة النفط الحديثة. في عام 1859، قامت شركة نفط سينيكا، التي كانت قد أُسِّست حديثاً آنذاك، بتعيين خبير السكك الحديدية المتقاعد إدوين ل. دريك ليتحرى عن الرواسب النفطية المشتبه في وجودها بالقرب من تيتوسفيل. وقد استخدم دريك محركًا قديماً يعمل بالبخار لحفر بئرٍ شكّلت أول عملية استخراج للبترول على نطاق تجاري. وبحلول أوائل ستينيات القرن التاسع عشر، شهد غرب بنسلفانيا تحولاً بسبب الطفرة النفطية. يُظهِر الفهرس المُرَقَّم الموجود أسفل الخريطة الأماكن المهمة بما فيها معامل التكرير والمصانع المرتبطة بصناعة النفط. كما تَظهر المنشآت الصناعية والمدارس العامة ومبنى البلدية ودار الأوبرا. ويعدد مفتاح الخريطة الموجود على اليمين دور العبادة التي تعكس التنوع الديني والعرقي والعنصري في المدينة. فنجد البريسبيتيريين والمعمدانيين والمسميات البروتستانية الرئيسية الأخرى، بما فيها كنيسة الأساقفة الميثوديين الأفارقة (.A.M.E) وكنيستين كاثوليكيتين بالإضافة إلى كنيسين يهوديين. كان ثاديوس مورتيمر فاولر (1842-1922) أحد أكثر صناع الخرائط البانورامية إنتاجاً. وقد وُلِد في لوويل، ماساتشوسيتس، وحارب في الحرب الأهلية الأمريكية. بعد العمل لدى عمه الذي كان مصورًا، أسس فاولر شركة خرائط بانورامية خاصة به عام 1870. وعلى مدار حياته المهنية الطويلة، استطاع فاولر تصميم خرائط بانورامية لـ21 ولاية ولأجزاء من كندا.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

ت. م. فاولر & جيمس ب. موير، موريسفيل، بنسيلفانيا

العنوان باللغة الأصلية

Titusville, Pennsylvania, 1896

نوع المادة

الوصف المادي

خريطة واحدة ملونة؛ 45 × 86 سنتيمتر

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 24 مايو 2017