مطلع النجاة بالمناجاة

الوصف

يبدو أن هذه المخطوطة التي تحتوي على صلوات نُسِبَت إلى بطرس السَدَمَنْتي قد نُسخت في القرن التاسع عشر بواسطة ناسخ مجهول. تتضمن المخطوطة مقدمة للصلوات مكونة من 40 صفحة، ولم يرد ذكر لعنوانها في العمل نفسه، وإن كان ورَد ذلك في الغلاف الداخلي الأمامي. غلاف العمل صغير ومشدود وقالب النص في حالة جيدة بشكل عام باستثناء الصفحات الأخيرة حيث أنها مفقودة. لا يُعرف سوى القليل عن حياة المؤلف المُفترض، المُسمى في افتتاحية العمل بـالأنبا والقديس بطرس السدمنتي. كما أن الباحثين غير واثقين من تاريخ ميلاده. ويبدو أن بطرس السدمنتي قد عاش في القرن الثالث عشر وقد يكون من أصل أرمني. ويُشير اسمه إلى ارتباطه بدير سدمنت القبطي بمصر الوسطى. لا يُعرف إن كانت هناك نسخ أخرى من كتاب مطلع النجاة. ومن الجدير بالذكر أن السدمنتي عاش وكتب في مرحلة انتقالية عندما تنازلت اللغة القبطية إلى اللغة العربية عن مكانتها كلغة الكتابة بين الأقباط. تتكون المخطوطة من صلوات شديدة الخصوصية، بل حتى إنها قد تُعدّ روحانية باطنية. وتناقش المقدمة ضرورة الصلاة وفوائدها وكيف ينبغي على المؤمن الاستعداد للتحاور مع الرب. يُعد العمل جزءاً من مجموعة عريان مفتاح للكتب والمخطوطات القبطية في الجامعة الأمريكية بالقاهرة.

آخر تحديث: 27 مايو 2014