خريطة توصف فيها أنهار الأرجنتين وبارانا وباراغواي بالضبط لأول مرة، عندما قامت المستعمرة الجديدة ببداية وصلت إلى مصب نهر جورو

الوصف

أعد هذا الأطلس لأمريكا الجنوبية إبان الاستعمار ميغيل أنطونيو سييرا. وكان سييرا عالماً متميزاً للرياضيات وأستاذاً للفلك في جامعة كويمبرا في البرتغال، كما كان ضمن بعثة أٌرسلت لترسيم الحدود بين  الأراضي الخاضعة للسيطرة الأسبانية والبرتغالية في أمريكا الجنوبية في أعقاب توقيع معاهدة مدريد في 1750وحرب الجوارانى في عام 1756. ويركز الأطلس على الجزء الجنوبي من القارة عند مستجمع مياه نهر بارانا، حيث كان النزاع على الحدود في أشده. وتشمل الأراضي التي يغطيها الأطلس الأرجنتين وباراغواي حالياً، إضافة إلي جزء من جنوب غرب البرازيل كذلك. وبالإضافة إلى الخرائط، يحتوي الأطلس علي الصور الملونة للطيور المحلية ومشاهد من الطبيعة.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

العنوان باللغة الأصلية

Mappa geographicum quo flumen Argenteum, Paraná et Paraguay exactissime nunc primum describuntur, facto initio a nova Colonia ad ostium usque fluminis Iauru

نوع المادة

الوصف المادي

1 أطلس مخطوط ( 35 ورقة)، رسم ملون بالحبر؛ 37 × 28

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 18 سبتمبر 2015