مجموعة من المؤدين بالسيرك

الوصف

تُظهِر هذه الصورة المُلتقطة في شهر ديسمبر لعام 1932 أعضاءَ ثلاثٍ من فِرَق عروض الأرجوحة المشهورين على مستوى العالم، وهُم يتصوَّرون داخل شبكة الأمان في لا سكالا ببرلين، والفرق هي: عائلة كودونا المُحلِّقة من المكسيك وعائلة كونشيللو المُحلِّقة من الولايات المتحدة وعائلة ليس أمادوري من إيطاليا. يظهر، من اليسار إلى اليمين، جينيزيو أمادوري (عائلة ليس أمادوري) وأرت كونشيللو (عائلة كونشيللو المُحلِّقة) وألفريدو كودونا (عائلة كودونا المُحلِّقة) وفيرا (بروس) كودونا (عائلة كودونا المُحلِّقة) وأنطوانيت كونشيللو (عائلة كونشيللو المُحلِّقة) وجينيفرا أمادوري (عائلة ليس أمادوري) وإفَرَيت وايت (عائلة كونشيللو المُحلِّقة) ولالو كودونا (عائلة كودونا المُحلِّقة) وغُوفْريدو أمادوري (عائلة ليس أمادوري). تعكس الصورة تعدد الجنسيات بالسيرك في القرن العشرين، حيث كان مديرو السيرك في الدول الأخرى يُعيِّنون الفنانين والفرق المشهورة سعيًا وراء تقديم عروض غير مسبوقة لجماهيرهم. قام جول ليوتار (1842–1870)، وهو مؤدِ بهلواني في سيرك نابليون بباريس، بتطوير عرض الأرجوحة المُحلِّقة في منتصف القرن التاسع عشر. بحلول ثلاثينيات القرن العشرين، ابتدعت فرق تتكون من شخصين أو ثلاثة أشخاص عروض أرجوحة متزايدة الخطورة وكثيرة المتطلبات، ومنها عرض الشقلبة الثلاثية الشهيرة.

آخر تحديث: 1 يوليو 2014