نسخة باشكيوي من "تاريخ البلغاريين والسلافينيين"

الوصف

نقل القس فاسيلي مانويلوف هذه النسخة المكتوبة بخط يده من كتاب إيستوريا سلافيانوبولغاريسكايا (تاريخ البلغاريين والسلافينيين) لبيسي خليندارسكي في عام 1841. بالإضافة إلى النص الرئيسي، تحتوي المخطوطة على تفاصيل معجزتين من معجزات الأم المقدسة. نُشر كتاب التاريخ هذا لأول مرة في عام 1762، وفيه دعى بيسي البلغاريين، الذين خضعوا للحكم العثماني لقرون، إلى اكتشاف وعيهم الوطني واحتضان اللغة البلغارية. وكان هذا العمل ذا تأثير كبير جدًا لدرجة أنه نُسِخ يدويًا واقتُبِسَت العديد من فقراته عدة مرات، دون ذكر اسم بيسي باعتباره المؤلف أو ربط اسمه بالعمل. وتُعد هذه النسخة من المخطوطة مثالاً على هذه الظاهرة. فالناسخ، الذي هو من مدينة سْلِيفن وهو ابن القس إيمانويل ابن رئيس الأساقفة (بروتوهارياس) ستيفن، يقدِّم نفسه باعتباره جامع كتاب التاريخ هذا، ويُشير إلى كتاب هيلاندر تزارستفينيك الذي صدر عام 1820 باعتباره مصدره المباشر. وبدلًا من استخدام العنوان الأصلي، أطلق على عمله اسم تزارستفينيك. يتضح من بيانات النسخ أنه تم الانتهاء من المخطوطة في مستعمرة بُلغاريِّي بيسارابيا في باشكيوي أو نوفو كيرسوفو. وصلت المخطوطة إلى المكتبة الوطنية في بلغاريا من تولسيا، رومانيا.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

معلومات النشر

نوفو كيرسوفو

العنوان باللغة الأصلية

История славянобългарска (Башкьойски препис)

نوع المادة

الوصف المادي

44 صحيفة ؛ 360 × 230 مليمتر

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 28 أكتوبر 2014