التاريخ العام لأشياء إسبانيا الجديدة للقس برناردينو دي ساهاغون: المخطوطة الفلورنسية. الكتاب السادس: البلاغة والفلسفة الأخلاقية

الوصف

إيستوريا خينيرال دي لاس كوزاس دي نويفا إسبانيا (التاريخ العام لشؤون إسبانيا الجديدة) عبارة عن عمل موسوعي يتناول شعوب وسط المكسيك وثقافتهم، وهو من تأليف القس برناردينو دي ساهاغون (1499-1590)، وهو مُبشِّر فرنسيسكاني وصل إلى المكسيك في عام 1529، أي بعد مرور ثمانية أعوام على اكتمال الغزو الإسباني على يد هرنان كورتيس. تتكون المخطوطة التي يُشار إليها عادةً باسم المخطوطة الفلورنسية من اثنيّ عشر كتاباً كل منها مخصّص لموضوع مختلف. يتعلق الكتاب السادس بالبلاغة والفلسفة الأخلاقية. ويحتوي على نصوص قام ساهاغون بتجميعها حوالي عام 1547، في أولى مراحل بحثه في ثقافة الشعوب الأصلية، نقلاً عن الروايات الشفهية التي سمعها من شيوخ النهوا. وفقاً لساهاغون، كانت هذه النصوص المعروفة باسم ويويتلاتولي (الكَلِمةُ العَتيقة) بمثابة تجسيد لـ"علم البلاغة والفلسفة الأخلاقية ولاهوت الشعب المكسيكي، وتنطوي على الكثير من الأمور المثيرة التي تبرز مواطن جمال اللغة وأمور دقيقة جداً تتعلق بالفضائل الأخلاقية." وعلى الرغم من معارضة ساهاغون الشديدة لديانة الأزتك، إلا أنه تأثر بشدة بحكمة وجمال النصوص القديمة وقد اقتبس بتفصيل تام، على سبيل المثال، محادثة أجراها أبٌ من النهوا مع ابنته إبان بلوغها سن الرشد. يوجد رسم إيضاحي لآباء يعظون أبناءهم في الصحيفة 80r. في التغليف الأصلي للعمل، كان الكتاب السادس هو بداية المجلد الثاني. ولذلك، فهو يبدأ بإهداء إلى رودريغو دي سيكويرا، المندوب العام للفرنسيسكان وأحد أكبر المعجبين بعمل ساهاغون. وكان قد وُضِع إهداء مماثل في بداية الكتاب الأول، ولكنه نُزِع فيما بعد ولم يبق إلا في نسخة لاحقة من المخطوطة.

تاريخ الإنشاء

تاريخ الموضوع

العنوان باللغة الأصلية

Libro sesto, de la Rethorica, y philosophia moral, y theologia: de la gente mexicana: donde ay coses muy curiosas tocantes a los primores de su lengua: y cosas muy delicadas tocantes, a las virtudes morales

نوع المادة

الوصف المادي

مُدمَجة كجزء من المجلد 2. حبر على ورق ؛ 310 × 212 مليمتر

الإطار الدولي لقابلية التشغيل البيني للصُّوَر المساعدة

آخر تحديث: 26 أكتوبر 2012