ذخيرة خوارزم شاه

الوصف

كان إسماعيل بن الحسن الجُرجاني (حوالي 1042– حوالي 1136)، الذي عُرِف باسم الحكيم الجُرجاني، أحد أشهر أطباء إيران في القرن الثاني عشر. في الفترة الواقعة بين الفتح الإسلامي وبين زمن الجُرجاني، كان السواد الأعظم من الكتب العلمية التي أَلَّفها إيرانيون مكتوبًا باللغة العربية، بما في ذلك الأعمال الشهيرة مثل القانون في الطب لابن سينا (أفيسينا). وكانت موسوعة الجُرجاني الطبية، ذخيره خوارزم شاهي (ذخيرة خوارزم شاه)، أول كتاب طبي كبير يُكتب باللغة الفارسية بإيران في الفترة التي تَلَت دخول الإسلام، وسرعان ما أصبحت الموسوعة مصدرًا أساسيًا يرجع إليه الأطباء الإيرانيون واستُخدِمت لقرون عديدة. كذلك تُرجِمت الموسوعة إلى اللغات العبرية والأردية والتركية. يتكون العمل الضخم من عشرة أجزاء. يصف الجُرجاني تفصيليًا، في مقدمةٍ طويلةٍ، طقس وجغرافية خوارزم (خُراسان حاليًا)، المقاطعة الشمالية التي عاش بها، والأمراض الشائعة بها. ثم يشرح، بعد تقديم هذه الخلفية، ضرورة كتابة نص طبي بلغته الأم. يشبه ترتيب العشرة أجزاء في الـذخيره ذلك الخاص بكتاب القانون لابن سينا. وفقًا للمصطلحات الطبية المعاصرة، تناقش الأجزاء العشرة الموضوعات التالية: (1) التشريح وعلم وظائف الأعضاء والطباع والأمزجة والعناصر؛ (2) الفيزيولوجيا المرضية (بما في ذلك فصل يصف أنواع النبض وفصل عن أسباب الوفاة)؛ (3) الصحة العامة والتغذية (بما في ذلك فصول منفصلة عن أمراض الطفولة والأمراض المرتبطة بالسن والأمراض التي يمكن الإصابة بها أثناء السفر بالأخص)؛ (4) التشخيصات والتكهنات بمسارات الأمراض؛ (5) الحمى وتصنيفاتها؛ (6) العلاجات (وهو مجلد الموسوعة الأكثر رواجًا بين الأطباء آنذاك)؛ (7) الأمراض المعدية؛ (8) الأمراض الجلدية؛ (9) علم السموم؛ و(10) الصيدلة. تحتوي المخطوطة الحالية، المكتوبة في القرن الثاني عشر، على رسوم إيضاحية وزخارف رائعة وهي إحدى أقدم النسخ الموجودة من الـذخيره. المخطوطة محفوظة ضمن مجموعات المخطوطات الخاصة بدار الكتب والوثائق القومية بالجمهورية الإسلامية الإيرانية.

آخر تحديث: 30 مارس 2015